حول الفيلم:

هو فيلم يتناول التحدي الذي يواجهه السوريون مع الإرهاب ويصر على هوية الإنسان السوري الحضارية التي لا تواجه الإرهاب بالإرهاب بل بالإصرار على تثبيت كل ما هو إنساني لديه وهذا يتجلى لدى جميع أبطال الفيلم.

الدور الذي لعبته ميسون في المسلسل:

تلعب ميسون فيه دور زينة الفتاة الجميلة التي تحتضر ورغم احتضارها نراها حتى الرمق الأخير تساعد من يحتاج اليها ولا تبخل بمحبتها على أحد بل تسعى حتى اللحظة الأخيرة لاستعادة حبها القديم لابن عمها يوسف (محمود نصر) الذي فقد زوجته وابنتيه على يد الإرهابيين.